شعبة الاعلام

ندوة توعوية

   
335 مشاهدة   |   1 تقييم
تحديث   05/01/2017 6:25 مساءا

ندوة توعوية

 برعاية أ.د.عباس فاضل الدليمي رئيس جامعة ديالى المحترم وبحضور الدكتور سعد معن الناطق الرسمي لوزارة الداخلية المحترم وعدد كبير من اعلام مديرية شرطة محافظتنا , حضر لفيف من تدريسي وموظفي  وطلبة كليتنا الندوة التوعوية التي اقامها قسم الاعلام والعلاقات العامة في رئاسة جامعة ديالى وبالتعاون مع مديرية شرطة محافظة ديالى والموسومة بـ "الامن الوقائي والتحصين الامني والسلامة العامة " وعلى رحاب قاعة كلية العلوم

وتظمنت المحاضرة أربع محاور، الأول عن الإشاعة ومخاطرها وأسلوب مواجهتها وأسند التوضيح لهذا المحور إلى العقيد غالب عطية خلف مدير قسم العلاقات والإعلام بقيادة شرطة ديالى الذي أسهب بشرح مخاطر الإشاعة وسبل مواجهتها أو تجنبها على أقل تقدير لما لها من تأثير على الأمن والإستقرار وسلامة النسيج المجتمعي في محافظتنا العزيزة وكيفية تجنبها من خلال الإبتعاد عن ترويج لها أو نشرها عبر وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لأنها تصب في مصلحة التنظيمات الإرهابية. أما المحور الثاني فكان حول التوعية بمخاطر المتفجرات والعبوات الناسفة واللاصقة وأسند المحور إلى العقيد أحمد جهاد من مديرية مكافحة المتفجرات وضح فيه مخاطر العبوات الناسفة وإستخدام الإرهابين العديد من طرق لإستهداف المواطنين في طرق وفي الأسواق التجارية وفي أماكن عملهم وكيفية أخذ الحذر من العبوات اللاصقة والناسفة وبعض المواد التي يستخدمها الارهابين كمصائد للمغفلين مثل الاقلام وكتب وأجهزة الخلوي ومواد كثيرة.

 كان المحور الثالث عن التوعية بمخاطر المخدرات على المجتمع وأسند هذا المحور إلى المقدم علي حسين علوان من مديرية مكافحة المخدرات وضح فيها مخاطر المخدرات على مجتمعنا وبالأخص على فئة الشباب من كلا الجنسين من خلال التوعية المجتمعية لإستخدام العقاقير الدوائية بصورة صحيحة عن طريق الوصفات الطبية فقط وعدم استخدام العلاجات المنشطة الغير نظامية من قبل الشباب لبناء الأجسام لما بيه مخاطر صحية جسيمة والابتعاد عن المقاهي التي يروج بها بعض المواد المخدره. فيما تضمن المحور الرابع التوعية في كيفية معالجة الحرائق لحين وصول فرق الاطفاء وأسند هذا المحور إلى الرائد مهند حسين من مديرية الدفاع المديد أوضح أن الدفاع المدني يمثل جميع الواجبات التي تقوم بها الدولة من اطفاء الحرائق وانقاذ الأشخاص ومعالجة المصابين ومعالجة القنابل الغير منفلقة ومعالجة الهجمات الكيميائية ووضح كيفية إطفاء الحرائق من خلال إستخدام وسائل الإطفاء من مطافئ الحريق كل مطفئة واستخدامتها.

وفي نهاية المحاضرة شكر المحاضرين عمادة كلية العلوم على حسن التنطيم والضيافة ومن جانبها أثنت عمادة كلية العلوم جهود القائمين على هذه المحاضرة بكتاب شكر وتقدير لما كانت تحمله من معلومات قيمة والتي لاقت إستحسان الحضور جميعاً.

 

 

 




محرك البحث

آخر تحديث

الاحصائيات

3:45