الدهون (اللايبوبروتينات) ومخاطر امراض القلب






الدهون (اللايبوبروتينات) ومخاطر امراض القلب:

اللايبوبروتينات (Lipoproteins) هي بروتينات محتوية على اللبيدات (الدهون) بالاضافة الى مركبات كيميائية اخرى والوظيفة المهمه للبروتينات هنا هي المساعدة لنقل اللبيدات على شكل مستحلب دهني خلال مجرى الدم (Blood stream). الدهون)اللبيد(عموما لايذوب في الدم والوسط المائي (an aqueous medium) لانها ذات طبيعة غير قطبية(non polar nature). ومصطلح لايبوبرون البلازما يشمل نقل اللبيدات(دهون المعقدة مع البروتين) بصيغة الليبوبروتين في مجرى الدم. هذه البروتينات الدهنية تمتلك لب مركزي من مادة الدهن (الكلسريدالثلاثي مع استرات الكولستيرول) محاطة محاطة بغلاف تركيبي من الفوسفولبيدات
والكولستيرول والبروتينات. اي ان هذا التركيب يكون بشكل كرة ذات تجويف من دهون غير قطبية غير مشحونه كارهة للماء ومحاطة بدهون تحوي جزء ايوني مثل الفوسفات لكي يتمكن من الانتقال والارتباط وتكوين مركبات استرية  مع الاحماض الدهنية .
هنالك اربع مجاميع مهمة من الليبوبروتينات في البلازما:

1-كايلومايكرون(Chylomicrone) وظيفتها نقل الكلسريدالثلاثي الغذائي من الامعاء بمجرى الدم الى الكبد والانسجة الدهنية.
2-اللايبوبروتين قليل الكثافة جدا البروتينVLDL(Very low density lipoproteins) ومهمتة الرئيسية نقل الكلسريد الثلاثي وتصنيعة في الكبد الى الانسجة للخلايا (الدهون الضارة).
3-الليبوبروتين قليل الكثافةLDL(Low density lipoproteins) ووظيفته الاساسية نقل الكلسيرول وتصنيعه في الكبد الى الخلايا في الجسم ويسمى الضار.
4-اللايبوبروتين عالي الكثافةHDL(High-density lipoproteins) وظيفته الاساسية جمع الزيادة من الكولستيرول من انسجة خلايا الجسم ونقلها الى الكبد لاجل تحطيمها او تحويلها الى احماض الصفراء في المرارة ويسمى النافع.
ففي الولايات المتحده تعتبرامراض القلب في مقدمة المشاكل الصحية لكلا الجنسين من الذكور والاناث. وهنالك عدة عوامل للمخاطر المتعلقة مع امراض القلب ,بعضها يتم السيطرة علية والبعض الاخر لايمكن السيطرة علية لحد الان. فمثلا انت لاتستطيع تغيير عمرك او طولك اوتاريخ عائلتك(جينيا) ولكن تستطيع السيطرة وادارة عوامل متعلقة مثل وزنك,الامتناع عن التدخين وايضا مستويات الكولستيرول في جسمك.
نسبيا ارتفاع الكولستيرول كعامل خطر مسبب لامراض القلب وحالات الوفيات, والدراسات كثيرة في هذا المجال التي اشارت الى ذالك. واعتبرت ان الصيغه(Form) التي يوجد بها الكولسترول في الدم او الخلايا تعتبر مهمة جدا. الكثير من العلماء اهتموا بالصيغه او الشكل الكيميائي الموجود بة الكولسترول ضمن الليبوبروتين LDL  و HDL الموجود بالدم.
كلاهما LDLs و HLDs يتضمن الكولسترول ضمن تركيبها LDLs يحتوي تقريبا 80%و HLD يحتوى على نسبة عالية من البروتينات نسبة الى الكولسترول الاقل .كما في الاشكال اللاحقة.
الدراسات عرضت بان مستويات LDL مرتبطة مباشرة مع امراض القلب ويدعى السيء والضار ومستويات HDL مرتبطة عكسيا مع مخاطر امراض القلب  ويدعى الجيد والصحي, وهدف النصائح الغذائية والابحاث الغذائيةهي تقليل الاصابة بمرض تصلب الشرايين(Atherosclerosis)من اخلال اختزال مستويات LDL Cholesterol level)) من خلال تقليل الاغذية الحاوية على الدهون المشبعه (الصلبة) والتشجيع باتجاه استهلاك الدهون غير المشبعة (الزيوت).
تكمن اهمية HDL في ازالة وكنس الكولسترول من الخلايا وهذه تدعى بالدهون النافعه كما اسلفنا سابقا اي ان ارتفاع مستوياتها يعتبر حالة صحية على العكس من LDL . 
عموما تمتلك النساء مستويات مرتفعة من HDL اكثر من الذكور حيث تكون تقريبا 55ملغ/100مل اما في الرجال فتكون 45ملغ/100مل في مجرى الدم. هذا التناسب واضح في قلت امراض القلب عند النساء بالنسبه للذكور.طبعا الغير المدخنين يمتلكون نسب اقل من الدهون الجيده بالنسبة للمدخنين. كذالك التمارين الرياضية تنظم النسبة الجيدة من الدهون المفيده او HDL. هذه الاكتشافات نتيجة بحوث على الاشخاص الذين يمارسون التمارين والركض والمشي لمسافات. لاننسى العوامل الجينية الوراثية تلعب دورا اخر تؤسس لمستويات من الدهون المفيده وبنائها.
بالنسبة للشخص الذي يريد قياس مستويات الكولستيرول الكلي في الدم (البلازما) (Total blood cholesterol) ) افضل قياس لنسبة الكولستيرول(Cholesterol ratio)

 تعرف بالمعادلة:
Cholesterol ratio=     total cholesterol   /      HDL cholesterol

مثلا: شخص(امراة او رجل)  يمتلك الكولستيرول (Total cholesterol) 200ملغ/100مل , وله HDL 45ملغ/100مل . عندها طبقا للمعادلة اعلاه تكون له نسبة كولستيرول=4.4  . وبالمقارنة مع الجدول الدليل في ادناة والذي يشير الى مخاطر امراض القلب ضمن قيم معينة:


 


اخيرا مستويات الليبوبروتينات في الدم تستعمل كدلائل اكيدة لمخاطر امراض القلب.الاشكال في ادناة تشير الى تركيب الكايلومايكرون كلايبوبروتين ناقل للدهون من الامعاء بعد الامتصاص في مجرى الدم شكل (A ).

 


والشكل (B) يشير الى انواع اللايبوبروتين الاخرى يوضح نسب البروتين والدهون ضمن التركيب حيث يعتبر HDL هو اعلى نسبة بروتين واقل نسبة دهون. 

 

                                                                                            


 




محرك البحث

آخر تحديث

الاحصائيات

3:45