التدخين الأمراض المتسببة عنه,مضاره والتوصيات



التدخين الأمراض المتسببة عنه,مضاره والتوصيات

اعداد / د.أحسان نصيف جاسم المسعود العبيدي                              
      اختصاص كيمياء حيوية سريرية                                               



المقدمة  

           لسنا اول من يتطرق لموضوع التدخين ,فتأريخ التدخين يعود الى اكثر من 400 سنة.وبمناسبة الحملة العالمية ضد التدخين اود ان اشير الى ان البحوث والدراسات التي اجريت خلال السنوات الاخيرة أشارت الى ان هنالك علاقة وثيقة بين التدخين وإمراض كثيرة واغلبها خطرة.وان كانت تظهر بين غير المدخنين ايضا ولكنها تكون اكثر عند المدخنين.واقصد هنا بالتحديد اكثر من 10 سكائر يوميا وتزداد مع زيادة النسبة.هنا ليست دراسات طبية معقده اود نشرها الان وإنما معلومات من دراسات بحثيه عالمية.لكي يستفاد منها ألجميع..

الدراسات

ونتيجة للدراسات المستفيضة حول التدخين يمكن اجمال:
*ان الوفيات بين مدخني السكائر تزداد بمقدار 50-90% عن الاشخاص غيرألمدخنين.
**ان الوفيات تزداد بين المدخنين الذين يبلعون الدخان اكثر من الذين لايبلعوا الدخان بنسب متقدمة.
***ان الوفيات اقل عند الذين تركوا التدخين عن الذين لا يزالوا يدخنون بنسب عالية.
وقد اشارت ان 80% من الامراض التي تسبب الوفاة تعود الى:
سرطان الرئه,التهاب القصبات وتوسعها وانتفاخ الرئتين,امراض القلب وجهاز الدوران.لا يقتصر تأثير التدخين على زيادة الوفيات وإنما على صحة الفرد والصحة العامه للسكان.

الامراض التي تبين ان للتدخين علاقه وثيقه بها

1-سرطانات الرئة:  البحوث في مجال التشريح اشارة ان رئة المدخنين اثبتت وجود تغييرات مهمة جوهريه في الطبيعه النسيجيه للمدخن وان شدتها تتناسب طرديا مع نسبة السكائرالمدخنة. نود الاشاره هنا ان الشهقات الاوليه تعتبر اقل ضررا من التي تليها لان النيكوتين في البداية يمتص في مرشح السكاره (الفلتر) حيث سرعان مايغلف النيكوتين والمواد الاخرى في الدخان شعب الرئه ويهيجها ويضطرها الى ان تنتج مواد فينوليه(البلغم) كوسيله دفاعيه سرعان مايتحول الى مواد تتسرب الى الحويصلات وتتجمد وتتقيح تزيد الاثار الجانبيه للدخان.
من هنا يمكن الاشارة الى ان الثلث الاخير من السكاره يسبب اغلب الضرر ومن تحليل السكائر اثبت وجود مواد بادئه للسرطانات في الخلايا
(free radicals) شوارد او جذور حره حاويه على الكترونات حره غير مزدوجة نشطه للتفاعل مع الخلايا وتؤدي الى اكسدتها. وماانفكت الدراسات تجري لفصل وعزل وتنقية هذه المواد لغرض تحديد التراكيب الكيمياويه الدقيقة وتشخيص مضارها بصوره دقيقه,وبالتأكيد ان مادة (benzo byren) بنزو بايرين بادئه للسراطانات في الخليه ابعدنا الله واياكم من هذا المرض الخبيث.
2-التهابات القصبات وانتفاخ الرئه: ان فعالية الرئه عند المدخن اقل كفائه من غير المدخن حيث ان تبادل الاوكسجين وثاني اوكسيد الكاربون يكون اقل كفاءه في الاشخاص المدخنين.اهم الاضطرابات هي ضيق القصبات وكثرة افراز المواد المخاطية مما يساعد على حدوث مضاعفات منها التهابات حادة للشعيبات الرئويه وتوسعها نتيجة وجود المواد المهيجه كثيرة تؤثر على الغشاء المخاطي المبطن للقصبات وفروعها. الدراسات على مرضى الرئه وجدت ان النسبه للوفيات تتضاعف 15ضعف عند المدخين عن سواهم.
3-امراض القلب:لقد ازدادت امراض القلب وخصوصا الذبحة الصدريه في دول العالم ومنها العراق بصورة ملحوظة وان 35-65%من الوفيات في امريكا وانكلترا بسبب هذا المرض وان اعلى نسبه تزداد بين المدخنين والذين يستمرون على تاركي التدخين.
4-امراض جهازالدوران: للدخان وماينتج عنه تاثيرات مباشرة على الغدد الصماء التي تفرز الهرمونات وأكثرها ينتقل عن طريق الدم للوصول الى الخلايا ان التدخين يجعلها تنتج مواد ذات تاثير مباشر في تزايد تصلب الشرايين,وكذالك يؤدي التدخين الى قلة نسبة الاوكسجين المرتبط بالهيموغلوبين وتكوين المعقد اوكسيهيموغلوبين بالمقابل زيادة المعقد الكاربوكسيهيموغلوبين وبالتالي قلة الاوكسجين المنقول الى الخلايا وكنتيجة سلبيه هي زيادة لزوجة الدم او لزوجة الاقراص الدمويه وتؤدي الى زيادة كريات الدم الحمراء كرد فعل على الخلل وزيادة الدم وارتفاع الهيموغلوبين في الدم وقد اثبتت التحاليل البايوكيميائيه السريريه ذالك.
5-امراض المعده:  وأهمها القرحه باختصار يمكن الاجمال ان الاشخاص المرضى بأمراض المعده يصعب عليهم الاستجابه للادويه خاصة الضد الحموضه وبالتالي عدم التئام القرحه للمعدة.
6-الامراض المسببه للعقم: اثبتت الدراسات ان من الاسباب الرئيسيه للعقم هو التدخين وماينتج من مواد جذور حره ذات تاثيرات مباشره على السبيرم الذكري وإتلاف الغشاء البلازمي الحاوي على الدهون غير المشبعه(PUFA).

التوصيات

1-للتدخين علاقة سلبيه مع الانجاب والحمل.
2-للتدخين علاقة سلبيه مع وزن الجسم.
3-سرطانات اخرى.الفم (اللثه) والأسنان,الحنجرة,المريء وسرطانات المثانة.
4-التأثير النفسي السلبي للمدخن والقريبين منه وهذا يجر الى سلبيات بالأداء الوظيفي ولاجتماعي.وما يرافقها مثل رائحة الجسم والملابس والمكان.
5-التأثيرالمادي على الدخل للمدخن..ويجب الاشاره الى ان ارتفاع اسعار السكائر في دول اوروبا بشكل ملحوظ والتي تعتبر احد الطرق للحد من التدخين.
6-الانتباه الى مضار التدخين السلبي اي استنشاق الدخان من جو المدخنين والناس المحيطين بهم.

المصادر
1-اطروحة دكتوراه:احسان نصيف جاسم العبيدي(دراسة متغيرات هرمونية وكيموحيويه للرجال العقيمين في محافظة ديالى)2013.
2-مجلة الشرق الاوسط للنظافة الصحية موضوع نداء الصحة–بيروت.
3-كتاب كيف يتوقف التدخين:هيربيرت برين.
4-التعليم الصحيhealth education:وزارة التعليم لندن.
5-منظمة الصحة العالميه((WHO 0201:.Publication.
6-مضار التدخين.مواضيع وتقارير علميه من مجلات عالمية.


محرك البحث

آخر تحديث

الاحصائيات

3:45